فَآئدَة (4)



الْلَّهُ عَزَّ وَجَلَّ يُـحْـمَدْ عَلَىَ كُلِّ حَالٍ,
وَكَانَ
الْرَّسُوْلُ صَلَّىَ الْلَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا أَصَابَهُ
مَايُسُرَ قَالَ ” الْحَمْدُلِلَّهِ الَّذِيْ بِنِعْمَتِهِ تَتِمُّ
الْصَّالِحَاتُ


وَإِذَا أَصَابَهُ سِوَىْ ذَلِكَ قَالَ ” الْحَمْدُلِلَّهِ عَلَىَ كُلِّ حَالٍ

أَمَّا مَا شَاعَ عِنْدَ كَثِيْرَ مِنْ الْنَّاسُ ” الْحَمْدُلِلَّهِ
الَّذِيْ لَا يُحْمَدُ عَلَىَ مَكْرُوْهٍ سِوَاهُ
هَذَا حَمْدٌ نااااقِصّ
!!

أَنَا لَا أَقُوْلُ إِنَّ الْانْسَانَ لَا يُكْرَهُ مَا أَصَابَهُ مِنَ
الْبَلَاءِ, بِطَبِيْعَةِ الْانْسَانُ أَنْ يَكْرَهَ ذَلِكَ,
لَكِنْ لَا
تُـعْلِـنْ هَذَا بِلِسَانِكَ فِيْ مَقَامٍ الْثَّنَاءِ عَلَىَ الْلَّهِ

بَلْ عَبَّـرُ كَمَا عَبَّرَ صَلَّىَ الْلَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ.

…………………………………………………………………… مُحَمَّدٍ بْنِ صَالِحَ الْعُثَيْمِيْنَ -رَحِمَهُ الْلَّهُ-

غَفَرَ الْلَّهُ لَنَا وَلَكُمْ ,, يْاكَثِرٌ مَا قُلْتُهَا ,,

لَكِنْ الْحَمْدُلِلَّهِ الَّذِيْ علَمْنَآً مَالَمْ نَكُنْ نَعْلَمُ.

موآضيع ذات صلة:
فآئدة (1)
فآئدة (2)
فآئدة (3)
Advertisements

الأوسمة: , , , , ,

2 تعليقان to “فَآئدَة (4)”

  1. أروى اللويحق Says:

    الحمدلله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه

    جزيت خيرا غاليتي اسأل الله ان يكتب لك الاجر بكل حرف كتبتيه

  2. المميزهـ Says:

    ” الْحَمْدُلِلَّهِ الَّذِيْ بِنِعْمَتِهِ تَتِمُّ
    الْصَّالِحَاتُ “

    سلمتٍ عزسزتي لاانتقائك الرائع

    واصالي ..~

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: