Posts Tagged ‘نشيد’

[أناشِيد] تَخرُّج =)

2011/05/03

مجمُوعَة أناشِيد للتَخرج
جمعتهَا لكُم لعلَكم تستفِيدونَ منهَا فِي حَفلاتِ تخرجكُمـ

هنا زَفة تخرج مِن إعدَادِي
https://t3bqlby.wordpress.com/2010/11/01/zaffah-t5rj/

وَ مبَارك مقدماً لِجمِيع المتخرجَات وَ المتخرجين

الأنَاشِيد قد تَكون بمُؤثِرَات بسِيطَة لَكِنهَا بدون موسيقى أو ايقَاع

   
بعضاً منهَا للاستمَاع


1- زَفة للتخرّج

-2 نشِيد افتِتَاحِيْ

3- نشِيد وَداعِيْ

4- شهادَتنا ترد الروُح , , نرفعهَا وِين مَا نروح

5- بَسمَات السَعد تطوْقنا , , ترفل فِي حفل تخرجنا ملأ إجلالاً وَ فخاراً

6- تخرجنَا تخرجنَا وَ خلِي الكُون يسمعنَا

  
التحميـل
ماسبق وَ أكثر جزأته علَى ملفيْن مضغوطيْن
الجزء الأوَل https://i2.wp.com/i1032.photobucket.com/albums/a409/rsho123/pixel/th_16.gif الجزء الثانِيْ

,
,

Advertisements

زخّات مَطر يَ زخّات القِمم

2011/04/13

  Vodpod videos no longer available.



زخات مَطَر
مُراقِبة قِمّة المَسمُوع فِيْ شبكَة قِممْ
تفاجأتْ للِغايَة بطلبكِ الإعفَاء:37:
سَلِمَتْ يَداكِ علَى الإهدَاء الأنِيقْ
لَكِن بقاؤكِ فِي المراقبَة هوَ مَانريد
|| حفظكِ المولَى أينمَا كنتِ ||

[فلاش] ڪ وَجهِ الصَباحِ أنيريْ المَدى

2011/03/30

Vodpod videos no longer available.

ڪ وَجهِ الصَباحِ أنيريْ المَدى, posted with vodpod

[كَلِمَاتْ] منوْ اللِيْ يَقولْ احنا مَانقدَر!

2011/02/17

https://i2.wp.com/www.up-king.com/almaciat/i0wj178zofh2tlpeotov.png

منوْ اللِيْ يَقولْ احنا مَانقدَر ,, نِقدَر

ربنا خلَقنَا لِـ غايَة………..  وَ لازمْ نوُصلْ للنِهَايَة
نرفع بإيدنَا الرايَة
………..  رايَة الدِينْ الأغـَـر

احنـآ نقدر نرسم البسمة على وجوه البشر
احنـآ نقدر نترك البـصمـة و نخــلي أثـــــــــر

الوطن يوم اللي نبخل ينطفي واتغيب شمسه
و يوم نعطيه اللي نقدر يزدهر و يطيب غــرسَــه

أغلى ما أهدي بلادي علمي جِدِيْ وا جتهادي
قيـمـة الانســـان بـذلـه و احـتـرامـه للِـمـبَــادئ

عزتي إني انتمي لك انت تاريخي المجـــيد
والله ما أنسى زمان حمزة فيه و ابن الوليد

أمْتيْ أمة عظِيمَة لا يزالْ الخيْر فيــهَا
وَ شريعتنا القوِيمَة نتبـعهَـا وَ نرتضِـيهـآ

عزم و إصرار و تحدي نتخطى العقبات
و احنـآ ما نقدر نكون على هامش الحياة

منوْ اللِيْ يَقولْ احنا مَانقدَر ,, نِقدَر

ربنا خلَقنَا لِـ غايَة………..  وَ لازمْ نوُصلْ للنِهَايَة
نرفع بإيدنَا الرايَة
………..  رايَة الدِينْ الأغـَـر

http://www.rofof.com/2ybskn14/Dow.html

https://i1.wp.com/www.b.almoso3h.com/up/uploads/13013845002.png

سِيرْ يَآ دِجْلَة ْ

2010/12/25

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من كم يوم لقيت باحصائيات المدونة .. شخص بحث عن هالانشودة
وأحببت ان اضعها له ولكم
ومن رفعي الخاص
Rose

https://i1.wp.com/www.up-king.com/almaciat/gi4m9ncm39dmj8vowyui.png


النشيد mp3
رابط مبآشر

النشيد كليب
4shared
في رعاية الله نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وَصْفُ النبِيّ المُصْطَفَى }

2010/12/16

عَرَضَ النِفاقُ لِعِرضِ أُمِ المُؤمِنين

2010/12/12

عرض النفاق لعرض أم المؤمنين
وهي البريئة ربة العرض الحصين
أخذ النفاق بخسة ودناءة
يرمي الحصان بذلك الافك المبين
او مثل تلك تلاك طهرة عرضها !!
وينال منها سهم كيد المرجفين


أماه يا أماه لا لا تحزني
عرضي وعرض ابي وكل الاقربين
أماه يا أماه لا لا تحزني
عرضي وعرض ابي وكل الاقربين
جعلت فداك فأنتي عنوان التقى
والطهر والأيمان والعقل الرزين
ولقد رماكي المرجفون بفرية
تنبيكي عن غدر وحقد دفين


آذوا رسول الله ماذا بعدها !؟
فليبشروا بالذل والخزي المهين
آذوا رسول الله ماذا بعدها !؟
فليبشروا بالذل والخزي المهين
فالله كذبهم وأبطل كيدهم
هذا جزاء الظالمين المعتدين
في سورة النور التي فضحتهمو
ببراءة نزلت لأم المؤمنين


أن جائكم متقول بأشاعة
فتبينوا يا أخوتي حق اليقين
أن جائكم متقول بأشاعة
فتبينوا يا أخوتي حق اليقين
أن جائكم متقول بأشاعة
فتبينوا يا أخوتي حق اليقين

النَفْسُ أمّـآرَة !!

2010/12/10

مآجد الجبري صآغهآ بأروع الكلمآت
و إبراهيم السعيد شدا بهآ بأندى صوت
فكـــــآنتْ النَتيجَة –>
:

النفس أمـّارة والله قـيوم وكل خاف لدى الرحمن معلوم
فإن خلوت فقل ربي يراقبني و من لم يراقب عليم السر محروم

الله أعظم مِـن مَن تخشى أعينهم وحقه منك يا مسكين تعظيم
تعصي فيسترك الخلاق مرحمة و ستر مولاك للعاصين تقويم

وشر البلية إتباع الخطايا خطىً من استدام حرام الله مأثوم
والعذر قبل اقتراف الذنب معصية فإنما ذاك للعصيان تقديم

انظر إلى قدر من تعصي أوامره فللصغائر اغراء و تهويم
واستغفر الله في سر وفي علن فأنت في كل حال لست معصوم

:
نسخة: بدون ايقاع
إنشاد : ابراهيم السعيد
ألبوم : حن الفؤاد 2

وَفَـآءً لسَقّـآ

2010/11/10

نشيد :
غابت نبرة السقا (رحمك الله يا محمد السقا)


أداء :
عبدالرحمن الشايع

إنتاج :
مؤسسة رياض للإنتاج الإعلامي


مشاهدة


. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .. . . .

Video



تقديم :

سليمان السالم ( مذيع على القناة السعودية )
عبدالعزيز العيد
( مذيع على القناة السعودية )

ياسر الغسلان
فهد الفهيد

منصور الجبرتي


تصوير :
أنور العولقي



مونتاج
عبدالعزيز الحربي



Color Correction
أنور العولقي


للمشاهدة

تَقْطِيعْ مُعَلّقَة الإتِحَادْ

2010/11/04



مُعَلقة الإتِحَاد

اُعْجِبْتُ بِكَلِمَاتِهَا جِداً :evil_4:
وَلِأَنَّهَا طُوِيَـــلَةِ حَجْمُهَا وَصَلَ الَىَّ 67 مِيْجَا  https://i1.wp.com/www.r-fnan.com/vb/images/smilies/400.gif فـ قُمْتُ بِقَصِّ كُلِّ لَوْحَةٌ عَلَىَ حَدِّهِ لِيَسْهُلَ تَحْمِيْلِهَا https://i0.wp.com/www.roro90.com/vb/imgcache/2/5035roro90.gif
فَتُفَضَّلُوْهَا مَعَ الْكَلِمَاتِ https://i1.wp.com/www.roro90.com/vb/imgcache/2/5025roro90.gif

{ اللوحة الأولى }
يَا نَقِّـادٍ الْشِّعْـرَ صَلِّـوَا عَلٌّـىَ مُحَمّـدِ وَيَـا سَبَّحَـانّ

مْـنَ آَجٍّـالّ الْبَشَـرَ بِّيَـدَهْ وَإِذَا مَـاتِـتَ يُحَاسَبُـهِـا

يَا رَبِّ الْمَغْفِرَةِ وَالْنَّـاسْ مَـا تَرْجُـيٍ سَـوَىَ الْغَفْـرَانَ
وَلَاغٍـيُــرّكَ يُـغَـفًـرَ اذُنٌـوّبَـهِـا وَلَا يُعَـذَبَّـهِـا

عِزّيْـزِ وَجَـلِ شُآَنٍـكُ وَاعْتَلَّـتْ قُدْرَتُـكُ يُـا رَحِمَـانّ
اقْـوَلَـهِ وَالْقِـلِـوّبَ بُقْـدَرَّتْـكُ تُـقَـدُرّ تَقُلْـبِـهِـا

عَسَىَ الْلَّهُ مَـا يُحَاسِبْنَـيَ عَلَـىَ غَلَطٌـةٍ فَكِّـرَ بِلَسْـانّ
وَيَمْنَعَنَـيٍ مْـنَ أُسَبُّـابَ الذَّنْـوّبَ الّـلِـيُ تُسَبِّبُـهِـا

وَأَنَا شَاعِرْ يُحْلَقُ فِيْ الْفَضْـاءً لِـوَ مَـا مَعَـهِ جُنْحِـانّ
وَصَـلِ حَـدَ الَنْـجَـوَمَ الّـلِـيُ تُرَاقُـبِـهِ وَيُرَاقِبُـهِـا

تُهَيَّضَـهِ الْقُرَيَّـحَـةِ وَيْتَهُـيُـضٍ بِـعَـذَبَّ الْأَلْـحَـانّ
أَصْـوَغَ مْـنْ أَغْـزِرٍّ بِحَـوَرَ الْقَصِيُّـدَ لَأُجِمَّـلِ لأَبِهُـا

أَبَا انْحَتْ مِنْ صَخْرٍ وَأَغْرِفُ بَحْرٍ وَاقْطِفْ مْـنَ الْبَسْتُـانّ
عَلٌّـشَـانّ الْقُرَيَّـحَـهِ تَنْتَـهِـضَ وَيّـتَـمْ وَاجِبٌـهِـا

عَلَشَانْ أَشَبَّـعَ اجِّيْـاعُ الْفَكِّـرَ وَ ارْوِيْ بِهِـا عَطِشَـانّ
كَمْـا يُـرُوِيَ هَشِيِـمْ الْأَرْضِ وَدَقٍ مْــنَ سَحَايبْـهِـا

أَحَـبِ مْـنَ الْقَصِيـدَ الَلَّـيَ تَشْـرَفَّ مَسَّـمْـعَ الْآذَانِ
تَصْـوَرَ مٌـا تُـكُـنَ الِنّـفًـسَ وَتَحَـقَـقَ مَآَرِبُـهِـا

وَأَحَبُّ مْـنَ الْقَصِيـدَ الَلَّـيُ تُحْيِـرَ بِوَصْفِهِـا الأَذِهُـانّ
تُحْيِـرَ بِوَصْفِهِـا الأَذِهُــانّ وَالْشَّـاعُـرَ يُحيْرّبُـهِـا

وَأَحَبَّ مِنْ الْقَصِيدِ الْلَّيْ مِـا يَفْنَـا لَـوَ فَنْـتْ الْأَبْـدَانَ
وَتَنْحِتُهُـا الْجُبِّـالّ الَلَّـيٍ كُـلِ وَادِيْ يَسْتَظِـلِ بِـهِـا

عَلَىَ صَهْوَةِ بْنِـاتِ الْفَكِّـرَ هَاجُوْسِـيٍ بِـدُوْنِ أَعِنْـانّ
تَتَـعَـبِ غَـيُـرَيّ الْقِيَـفًـانّ لِـكُـنَـيُ أَتَعَـبِـهِـا

مِنْ يَقُـوَلَ القْصَايَـدَ مَـا لَهُـا قَـارَبْ تُـرا غَلَطٌـانّ
جُزَيّـلَاتَ القْصَايَـدّ كُــلِ بِـيُـتٍ جَــزَلَّ قَارَبَـهِـا

وَمَنْ دَاعَبَ جَزِيْلاتُ الْبُيُوْتِ بْغَالِي الْأَثْمَانِ
تُرَاوِدُهُ الْوُصُوفْ النَادُرَاتِ الْلِيْ يَلِيْقُ بِهَا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

{ اللوحة الثانية }
أَنَا وَأَنْ قِيَلَ مَنْ يَفِـدا الْوَطَـنَ مَارَحَـتَ أُرِدْ الَشْـآَنٍ

أَسْــوَمَ الّــرُوْحَ لِـبِــلادِيّ إِذَا دَارَتْ نَوَايَّـبِـهِـا

عَلَىَ قَوْلِ الْمَثَـلِ وَأَنْ صَكَّـتَ الْحَلْقِـهُ عَلَـىَ الْبَطِّـانّ
تَعْـزُوْا بِالِقِـرُوْمُ الَلَّـيٍ يُـهِـابَ الَضْـجَـانّ بِـهِـا

تَعْـزُوْا مْـنّ بْنِـيٍ يُـآسٍ بُرْجَـالٍ تَعِسَـفً الْمَيِّـدَانَ
تَقِـوَلِّ الْلَّهُ عَلَـىَ طَـرَقٍّ الّبِـلَا وَالَـمْـوَتَ حَبِّبْـهِـا

رَجُـالٍ كُـلَ مْـا الْعَـادِيَ غَـزا رَدُوّلَــهِ الْـعَـدَوَانِ
وَمَـنّ عَـادّى الْحَـرَارِ لِـزُوَمَ يَشُكُّـيٍ مْـنَ مَخَالِبُـهِـا

وَمَنْ جَانٌّـا يُــمْــدَ إِيْمَـانّ جِيْنْـا لَـهِ بِطَيِّـبِ إِيْمَـانّ
وَمَـنْ جَانِـا بِغَيْـرْ الْطَـيُـبِ لَا يَحْـمْـدَ عَوَاقِبِـهِـا

إِذَا الْطَّامِّـعَ غُزَّانِـا مُـا نُشَذبُلَـهِ خَـشَـوَمَ اسْـنَـانّ
خَشْـوَمَ سُيُوفَنَـا فَـيٍ هِــامّـةِ الَطَـامّـعَ نُشَذِّبَـهِـا

رَفَعْنَـا رَايْـةً الْحَـقَ وَتَرْكُـنَـا رَايْــةِ الشَّيْـطَـانّ
يَشْـرَقٍّـهِـا يَغْـرَبِّـهِـا يَشْـرَقٍّـهِـا يُـغَـرَبِّـهِـا

تُلَاقِـتَ فِيْـكُ يُـا الْظَفَـرَّةً دُرُوْبِ الْقَلْـبِ وَالْشَرْيُـانّ
لِـوَ أَنْ ذَكَـرَاكِ تَكَتْـبِ فُـيُ الحْنَايَـا كُـانّ نَكْتُبُـهِـا

وَيَا لِيَـوا كُـلَ مْـا هِـبِ الْنُسَيِّـمْ وَمَالَـتَ الأَغصّـانّ
يُنَاسِبُـكُ الْفَخَّـرَ وْ الَلَّـيَ تَـرَبِّـوا فًـيُـكُ نَاسَبَـهِـا

تُسَوِّلُـفً مَجْـدَكَّ الْرَّكْبِـانْ لَا مٌـرُوْا عَلٌّـىَ الْرَّكْبِـانّ
وَلَا تَسْتَوْعِبُـهِ حَجَّـمِ الْكَـتَـبِ وَ أَكُـبِـرَ مُكَاتَبَـهِـا

زَمّـانٍ كُـانْ فِيْـهِ الْفِعْـلِ غَـالّـبِ وَالَـكُـلَامَ أَوْزَانُ
وَنَـحَـنّ نَــوَزَنَ كُلِّـمْـةِ الْـضَــدّ وَ نَــغَــالّـبِـهِـا

مَرَّامِينَـا الْمَـدَىَ وَلَنْـا عَلَـىَ رُوْسْ الْجَمِيـمْ مْكُـانّ
وَلَنْـا الْمَجْـدَ انْتَصَـرّ وَإِنْ ضَاقَـتَ الْأَرْضِ بِكَتْايِبِهُـا

خَلَطْنَـا أَوْرَاقُ مْـنْ وُضْـبِ كِتّايَـبِهِ وَلُفَّـا طَمَّـعَـانّ
لَعَلَّـهِ عَقِـبِ مْــا نَخْلِطَـلِـهِ أَوْرَاقُــهِ يُوَضِّبَـهِـا

لَعْـلِـهُ يَفِـطَـنَ أَنّ بِـلَادِنْـا هِــيُ دُرَّةُ الّبِـلِـدَانَ
هِيَ أَكْـرَمَ أَرْضِ فًـيُ الْدُّنْيَـا وَهَّـيُ ثَامِـنَ عَجَايِبِهُـا

رَمَلِهِـا مُـنْ ذَهَـبِ وَحُدُوْدِهِـا عَقَّـدٍّ مْـنَ الْمَرْجِـانّ
حِضْنِهِـا بِرِّهِـا مُـنّ عَـزَهْـا وَالْبِـحَـرَ شَارِبِـهِـا

وَعَلَـىٍ سُيٍـحَ شُعَيْـبِ وَمُصَفٍّـا دُوْنِـهُ مْـنِ الْنَقِّيْـانّ
صَفّـةِ بِيَـضَ الْقَلْـوّبَ وَسَاقَـتَ الْوَحْـدّةً رّكّايِبُـهِـا
التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

{ اللوحة الثالثة }

بِـدّتْ فَكِّـرَّةً تُوَحَّدْنَـا عَلَـىَ الْعَـزَ وَعَلَـىَ الْإِيمَـانّ
حَقِّيْـقَـةِ ثَابَـتَـهُ مْــا يُـقَـدُرّ الْعَـالّـمْ يُكَذِّبُـهِـا

سَنَّـةً وَاحِـدَ وَسَبْعِيَـنَ بَشَّهُـرَ دِيُسَمُبُـرَ وَلِلْآنَ
وَرَايْـةِ الْإِتْـحَـادٍ تَعْـانّـقَ الَشْـمْـسَ وتَجاذُبُـهِـا

وَلَا تَرْحَـلَ مْـعَ الْغُـايًـبِ وَلَا يَجْتَاحُـهِـا الْنِّسَـيُـانّ
مْـدَيَّـرَ الْمَـدّرْسّـةُ يُكْـشَـفً وَقَايِعَـهِـا لِطَالِبِـهِـا

فِيْ ظِلِّ الْمَجْلِـسَ الْأَعْلَـىَ عَمَّـوَدَّ الْدُّوَلِـةِ الْمَنْصُـانّ
ثِقْتُنَـا فَــيَ شْـيُـوَخَ بَـلَادِنْـا مُـحَـدٍ يُعذرِبُـهِـا

نَحْنُ مُـنَ عَاصُمَتُنَـا أبوَظبَـيَ الَلَّـيٍ بِـدُوْنِ أَثِمَـانّ
أَهْلَـهِـا تَفُتُّـدَيَّـهِـا بَالُـنَـفًـوَسَ وَلَا تُحَسُّـبِـهِـا

إِلَـىٍ دْيَـرَّةً دَبَّـيَ الّـيٍ مْـنَ الْنَّهْضَـةً كَـأَنَّ الْجِـآَنٍ
نَـبِـيَ الْلَّهُ سَلِيَـمْـانّ أَرْسَـلِـهِ حَـتَـىَ يَرْتَـبِـهِـا

وَمَنْ أَمَّ قَيوِينَ نَبْعُ الْطَّيِّبِ وَأَهْلُ الْجَـوَدَّ فًـيُ عَجَمِـانّ
تَـزَفَّ الَشْـارْقَـةِ نُوْرَ الْمُــعَــارْفَ مْــنَ جَوَانِبِـهِـا

إِلَىَ حِـدُوْدٌ الْفَجِيْـرَةِ لُـيَ تَخَـطَ بِحُزُوْمِهُـا الْشَّطِّـآَنٍ
لِـرَأْسِ الْخِيَمِـةِ الَلَّـيٍ كُـلَ يَـوَمَ الّـعَـزَ يَخْطُبُـهِـا

شُيُوْخٍ كُلِّ شَيْخٍ لِـهُ مْـنْ أَهْـلِ الَشْـآَنٍ قَـدُرّ وَشْـآَنٍ
مِثْـلِ وَصَـفً الْحَـرَارِ الّـيَ عَلَـىَ الْعَلِيُّـا مُرَاقَبَهُـا

نَثَمَـنَ قَدْرِهِـمْ بِارْوَاحِـنَـا فَــيٍ كُـفًـةُ الَمُـيُـزَانٍ
وَيُرَجِّـحَ وَزْنُهُـمْ فَـوَقَ الْكَفِّـوَفِّ وَفِّـوَقَ مَطْلَبٌـهِـا

وِتْرا مَا كُلُّ مَنْ يَصْهَلُ صَهِيْلُ حَصَّـانّ صَـارَ حَصَّـانّ
وَ أَصَـيُـلَاتَ الْخَـيُـوَلَ فَعُوْلُـهِـا تَشْـهِـرَ مُدَرِّبُـهِـا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

{ اللوحة الرابعة }

إِذَا قَالَتْ الْأَرَامِلِ يَرْحَمُ الْلَّهُ زَايِد كِحِيلانْ
وَقَـفً تَــارْيَخَـــنَا يَـرُوِيَ حَـكُـمْ زَايٌــدَ وَيُنْسَبُـهِـا

زَعِيْـمْ الْمِرْجَلِـهِ شَيْـخَ الْمَكَـارْمِ حَـاكَـمْ الْأَزْمُــانّ
زَعِيْـمْ الْتَّوْعُـيُـةِ أَسْـطَـوَرَةِ الْأَرْضِ وَتِجَارَبِـهِـا

خَذَا مِنْ شَجَرَةٍ أَصْحَابُ الْنِّسَـبِ أَعْلَـىَ نَّسِـبِ عَدْنٍـانّ
تَعْـرَبِّـهِ الْمَـنَـاسْـبُ وَانْ تَـحَـدَاهُـا يَعْـرَبِّـهِـا

كُـأَنَّ الْأَرْضَ بِـعَـدَهْ خَالِـيُـهَ إِلَا مَــنَ الْإِحْـسَـانّ
زَرْعٍ فًـيُ رَمَلِهِـا لِيَـنَ أَعْشَبَـتَ مِـنَـهِ مَنَاكِبِـهِـا

لَوْ أَنَّ عَقَّـارّبَ الْسَّاعَـةِ تَوَقّـفً بَعْـدَ مَـوَتَ إِنْسٌـانّ
قَـسَـمْ بِالْلَّهِ مِــا دَارَتْ عَـقَـبِ زَايٌــدَ عَقَارِبُـهِـا

يَا كَمْ سَالَـتَ دُمُوْعُـهِ يَـوَمَ رّاشِـدَ ضُمَّتْـهِ الْأَكُفُّـانّ
وَرَاشَـدّ كُـلَ مْـا ثِقَلِـتُ حَمَـوَلَ الَنْـاسْ قَـامّ بِهِـا

هِـذَا رّاشِـدّ بِـنَ سَعْيُـدُ وَهُـذَا زَايٌـدّ بِـنَ سُلِّطَـانّ
رَجُـالّ أَفْعَـالّ مْـنْ قَبْـلَ تُنْصَـبِ فُـيُ مَنَاصِبَـهِـا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

{ اللوحة الخامسة }

أَنَّـا نَصَـيٍ مْـنِ الْمَكْتَـوَمُ وَنَـصَ الْثَّانِـيُ نُهِيَـانّ
سَمِّـيُ إِكْــرَامَ قَــوَمٍ يَفِـخَـرُ الَـعَـزَ بِمَرَاتِبَـهِـا

سُمِّيَ عُمْيٌ وَسّمْـيٍ بِـنَ زَايٌـدَ الْأَوَّلِ وَاسْـمُ حَمْـدَانَ
أَخٌـوَ عَمَّـيُ رُئِيَـسَ الْدُّوَلِـةِ الَلَّـيَ أْبَـوَيَ نَايِبْـهِـا

رَجُـالٍ أَبْصَـرُوْا بِالْعَقِّـلَ مْـا لَا تُبْـصَـرَ الْأَعْـيُـانّ
هِـمَ عَيْـوَنَ الّبِـلَادَّ وَجَفْنُهُـا الَـوَاعٍـيُ وَحَاجِبُـهِـا

هِـمَ عَيْـالّ الْفَلَاحِـيُ وَالْفَلَّاسُـيُ قْبَـلِـةِ الْضَّيْـفًـانّ
أَيُّـادِيَـهِـمْ تَـمْــدَ الِـكُـايًـدَهْ وَلَا تَشْـحَـبِـهِـا

هَذَا مَثَلٌ الْقَمَـرَ فَـيُ لَيْلٍـةِ الْظُّلْمِـةِ إِلَـىَ مَـنّ بِـانّ
وَذَا شَمَّـسٍ يُسَوِّلُـفً شَرْقِهَا عَـنَ طَيُّـبِ مَغْرِبَـهِـا

بْنِـوَا لِـدَارِ سَـاسٍ مْـا يَلِيَـنَ وَثَبَـتَـوَا الْأَرْكَــانّ
شَيْـوخَ مْـنّ بِـعَـدَهْ شُـيُـوَخَ لِلْعَلِـيُـا مُطَالَبٌـهِـا

لَهُـمْ فَـيُ النَايِفَـاتِ مَـنِ الْمَكْـارْمِ وَالْفَخُّـرَ تِيْجَـانّ
تَـعَـدا صِيْتٌـهِـمْ فَــوَقَ الْمَـجَـرَاتِ وَكَوَاكِبَـهِـا

وَتَقَـوَلَ الْلَّهِ خَلَقَهُـمِ رَحْـمْـةٍ لَــلَأَرْضِ وَالْعَـرَبِّـانّ
إِذَا مَـرُوْا عَلٌّـىَ الْأَرْضِ الْخَـلَا تَعْـشَـبِ سَبَاسِبُـهِـا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

{ اللوحة السادسة }

خَلِيْفَـةِ الُعْـارْضَ الْهَتُّـانّ نَجْـلِ الْعَـارْضَ الَهَـتَـانّ
نَجْـلِ الْعَـارْضَ الْهَتُّـانّ الَلَّـيّ مُحَـيُـيُ جَّدَايِبُـهِـا

خَلِيْفَةً رُئِيَـسَ الْدُّوَلِـةِ زَعِيْـمْ الْشِّعْـبِ ابَـوَ سَلِّطْـانّ
تَحْـتَ ظِـلِـهً بِــلادِهُ آَمَـنَـهِ وَالْخَـيُـرَ عَــــمّ بِـهِـا

نُفَاخرِبُـهُ عَلَـىَ الْدُّنْيَـا وَأَهْلَهُـا وَالْزَمْـنْ لَـيٍ كُـانّ
وَمَـا يُقْبَـلَ مْــنَ الْأَيْــامّ حَاضِـرَّهِـا وَغَايِبُـهِـا

وَإِذَا كَـانّ الْفَخَّـرَ لِلْـيٍ كُـلَامَـهِ وَالَّفَـعَـلِ سَـيُـّان
أَبٌـوَ سَلِّطْـانّ قَــوَلِّ وَفِّـعَـلِ ذَلَّتْـلِـهِ صِعَايِبُـهِـا

نَمَا مْـنَ كَفَـهِ الْجَـوَدَّ وَنَمْـتَ مِـنْ جَـوُدَّهُ الأوطّـانّ
لِـوَ أَنْـهُ مْـا مَعَـاهٓ إِلَّا حَيَّاتُـهً كُـانّ جَـادٍ بِـهِـا

يَهْـابَ يَمِيْنٍـهِ السَّيِّـفً السَّلِيـلِ وَتُحِسُّـدِهِ الْـمْـزَانٍ
وَمَدَّاتِـهِ يُهِـابَ الْبَحْـرُ وَمَــنْ لَـجَـتَ غُبَايِبُـهِـا

يَهِيْـجَ الْبَحْـرْ لَكْـنَ الْسَّفِينْـهِ فَـيٍ يُــدَ الِـرَبِّـّان
سِيَّاسُـيُ يَعْـرَفَّ قُلْـوّبَ الْعَـرَبِّ وَشُلَّـوَنَ يَكْسِبْـهِـا

عَلَىَ يُمْنَاهُ رَجُـلٍ لِـوَ تَحُطَّـهِ الشُّمِّـسَ لَـهِ نِيْشْـانّ
وَتَنَشَّـدّ لِـوَ يُصَوِّبْهُـا مُــنّ عَـزُوَمَـهِ يُصَوِّبُـهِـا

هُوَ نَايِبْ رُئِيَـسَ الْدُّوَلِـةِ وَرُئِيَـسَ مَجْلِـسَ الْفَرَسَـانّ
أَبٌـوَ رّاشِــدِ مُحَـمْـدَ رَايْـتَـهِ بَالُـعَـزَ نَاصِبٌـهِـا

صَنَعَ مْـنَ مَعِجْـزَاتِ دَبَّـيَ لْبَـلادِهُ فَخِّـرَ مَـا هِـانّ
تَنَافُسٌـهِ الْـدُوَلٍ وَ يُنَافِـسَ الْنَّهْضَـةِ وَيُغْلَبُـهِـا

تَوَاكُـبِ غَيْـرَّهِ سِنِيْنَـهِ وَيَسْبِقُهُـا بَــدُوْنِ رَّهِــانّ
أَنَّـا جَامٍـلِ سِنِيْنَـهَ لْـوَ أَقِــوَلَ أَنْــهِ يُوَاكِبُـهِـا

عَبْـرُ حَـدَ الْزَمْـنَ لِيَـنَ الْزَمْـنِ رَدَّ وَنَشَـدَ حَيٍّـرَانَ
مُتَّـىَ عَقَلَـهُ لَحَقّ يُرْسِـمَ لَهُ الْخَـطَـوَهُ وَيَحْسَبُـهِـا

رَجُلٌ كُــنّ الْنَّهَـارَ أَهٍـدَاهُ مَـنّ نَـوَرَ الْفَكِّـرُ ضَيِّـانّ
إِذَا مَــرُ الَـبِـلَادَّ الْمُظِلَّـمْـةً تٍـنَـوَرَ غَيَّاهُـبِـهِـا

إِذَا مَـرَ الّبِـلَادَّ الضَامِيّـهِ تُثْمِرُ بِهِ الْعَـيُـدَانَ
كُفْوَفِـهُ مْـوَجَــهَا الْبَحْـرُ وَهُـلِ الْدُّنْيَـا مَرَاكِبُـهِـا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل


{ اللوحة السابعة الأخيرة }

أَبُوَخَالَـدَ وَلَـيُ الْعَهْـدَ عَهًـدَ الْخَيْـرّ بِـهِ يَــزْدَانَ
لِـهِ الْفَضْـلِ وَكُفُوفِـهِ بَالُـوَفِّـا وَالْطَّـيُـبِ طَيِّبٌّـهِـا

مُحَمّـدَ إِبْـنَ زَايٌـدَ الَلَّـيُ يُشَوِّفُـهِ تَنْجُلُـيُ الْأَحْـزَانٍ
تَبَاشِيُّـرَ الْفَـرَحْ مَــنَ شِوَفْـتَـهِ الْأَرْوَاحُ تَرْقُبُـهِـا

يَمِيْنٍـهُ مْـنَ مَكَارِمَهُـا تَغْـارَ الْسَـحَـبِ وَالَـوُدِّيّـانّ
وِيْسّـارَهُ لِـوَ دَرَّتْ عَـنَ مِــدّةً يَمِيْـنَـهِ يُعَاتِبَـهِـا

وَإِذَا ضَاقَـتِ صَـدَوْرَ الَنْـاسْ لِضُيُوفِـهِ فَتَـحَ بِيِبٍـانّ
يُوَسُـّع صَـدَرُّ مْـنْ ضَاقَـتَ عَلَـىَ صِـدُرُّهُ رْحَايِبِهُـا

أَغَنُّـيُ فِيْـهِ وَأَحْـسَ بِفَخٍّـرَ طَاغٍـيّ وَأَنْـا حِـمْـدَانَ
لِـهُ عَيْـوَنَ الْعَـبِـادٍ بِـيُـوَتَ لَوْ يْبْـغَـيٍ يُـحَلَّ بِـهِـا

وُصِفَتْ شُيُوخُنَـا وَالْحَـقَ وَاضَـحَ مَـا يُبْـا بِرِّهِـانّ
عَلٌّـىَ لَـسَـانّ الَشْـعَـوّبَ ارْوِيْ لِـهِـمْ وَانْدُبْـهِـا

حَـرَامِنَ كُـلِ وَاحِــدٍّ يَحْـتَـاجِ لِــهً دَيَّــوَانْ
شَمَّـوَسٍ فًـيَ سْمِــانّـــأَ مُسْتَحْيٍـلِ الِـوَقَـتَ يَحْجُبُـهِـا

شُمُوْسٍ نُوْرِهِـا ابَعَـدَ مَـنْ الْوَصْـفً وَمَـنَ الْقَيْفْـانّ
وَلَـكُـنْ الْقَـوَافٍـيٍ مْــنَ مِـدَارِكْـنَـا تَقِـرَبِّـهِـا

نَحْنُ الْلِيْ ثُمَّ نَحْنُ الْلِيْ ثُمَّ نَحْنُ الْلِيْ ثُمَّ نَحْنُ الْلِيْ حَـانّ
لِـنَـا فَـرَصَّـهِ تَجَنَّبْـنَـا الْمَصَّـايًـبِ أَوْ نُجَنِّبَـهِـا

وَ لَكَـنَـّا وَقَفَـنَـا وَقَـفًـتَ الْشِجٌـعَـانّ لِلْشَّـجَـعَـانّ
وَعَلِّـمْـنَـا الَـرَجُـالَ تَـوَقَـفً وَتَـهِـزَمّ مُصَايِبْـهِـا

ثَرَانَا الْطَّاهِرِ مْـنَ الْسَّلِّـعَ لَيْـنْ آَخِـرُ حَـدُوْدٌ عَمَّـانّ
قَـبِـوَرَ جَـدَوْدَنـا وَالَـرَايْـهِ الْعَلَـيُـا نُصَايَـبِـهِـا

حَضَّـارَةُ جْيِـلِ مِسِّيْـرَّةً بِطَـلِ دُوَلٍـةِ لَهُـا عَـنَـوَانْ
لَهُـا يَسُتَرسّـلِ الْتَـارْيَخَ وَيَـعَـدّدَ مَنَاقِبِـهِـا

التـــــحميــــــــــــــ mp3 ـــــــــل

الْمُعَلَّقَةِ بِأَكْمَلِهَا رَائِعَةٌ
لَكِنْ اعْجْبَتُنَيُ أَكْثَرَ الْلَّوْحَةِ الْرَّابِعَةَ وَ الْخَامِسَةَ وَ الْسَّادِسَةُ
الْمَوْضُوْعِ أَخَذَ مِنِّيْ جَهْدَ وَ وَقَّتَ
فَيَالِيْتَ يُذْكَرُ الْمَصْدَرِ

الْمَصْدَرِ:[ خَوْاطِرَ شَوْقٍ ]
مُدَوَّنَةْ جَوَاهِرْ الْمَطِيرِيّ
t3bqlby.wordpress.com